مواعيد جراحات كلينك

١ ش ذاكر حسين اعلى الشبراوى اربياتا – مدينة نصر– القاهرة - مصر

49 شارع السودان برج خير زمان - الدور الثالث – المهندسين – القاهرة - مصر

رمسيس - عمارة ابو الجبل بجوار مأمورية الشهر العقاري الدور الثامن

للاستفسار والحجز

010147555100120127401901201274059

من خارج مصر: 01014755530

علاج الناسور الشرجي

 ما هو الناسور الشرجي؟ وكيف يتم علاج الناسور الشرجي بالليزر؟ 

الناسور هو خراج صغير يبدأ في منطقة الشرج، ثم يبدأ في التشعُّب والتوسع من خلال الانتشار البكتيري، حتى يصبح قناة أو نفق أو ممر كامل تحت الجلد، يصل بين فتحتين مختلفتين في منطقة الشرج، وتتجمع البكتيريا والأجسام الضارة  في هذه القناة أو النفق، فيلاحظ المريض إفرازات صديدية ودموية تنزل من منطقة الشرج باستمرار، وتبرز في صورة بقع على الملابس الداخلية، أو يرى نزولها وقت عملية الإخراج ، مع شعوره بألم شديد. 

ما هي أسباب خطورة الناسور الشرجي؟

بجانب الألم الشديد الذي يلازم المريض طوال فترة الإصابة بالناسور الشرجي، والشعور الدائم بعدم الراحة والانزعاج نتيجة الإفرازات التي تخرج باستمرار من منطقة الشرج وتظهر على ملابسه في بعض الأوقات؛ فإن الضرر الأكبر الذي يقع على
المريض من الناسور الشرجي هو احتمال تأثر عضلة الشرج فيما بعد، وذلك إذا تشعَّب الناسور بصورة تؤثر عليها، ومع تضرر هذه العضلة قد يصاب المريض بسلس دائم في البراز، بمعنى أنه يفقد القدرة على التحكم في إمساك أو إخراج البراز، بسبب إتلاف العضلة المسؤولة عن هذه العملية، لذلك يوصي الأطباء بضرورة علاج الناسور الشرجي في بدايته قبل أن يتطور بالدرجة التي تجعله يؤثر على عضلة الشرج.


ما هي وسائل علاج الناسور الشرجي؟

لا يتم علاج الناسور الشرجي إلا من خلال التدخل الجراحي, ويعد علاج الناسور الشرجي بالليزر أفضل طرق العلاج.

 


لماذا يُعد الليزر هو أفضل طرق علاج الناسور الشرجي؟

يتميز العلاج بالليزر بالكثير من المميزات، مثل: سهولة الإجراء، وسرعة التعافي، وعدم احتياج المريض إلى فترة نقاهة طويلة بعد العملية، بجانب مزايا أخرى، لكن الميزة الأهم في علاج الناسور الشرجي بالليزر، والتي من أجلها يفضله الأطباء على باقي الطرق العلاجية، وهي أن العلاج بالليزر يحافظ على سلامة عضلة الشرج، ومن ثم يحافظ على تحكم المريض في عملية الإخراج، ويمنع إصابته بسلس البراز في حال تضرر العضلة الشرجية، وذلك لأن العلاج بالليزر علاج انتقائي، بمعنى أنه يستهدف المنطقة المصابة فقط لعلاجها بمنتهى الدقة، دون الإضرار بالأنسجة والخلايا المحيطة أو التسبب في إتلافها.


ما هي أبرز النصائح الطبية الوقائية من أمراض المستقيم والقناة الشرجية بشكل عام؟

دائمًا ما يؤكد الأطباء باختلاف تخصصاتهم على مقولة: “الوقاية خير من العلاج”، وقد اجتمع الأطباء في مجال جراحات علاج الشرج على العديد من التوصيات والتعليمات التي تساعد على الوقاية من كافة الأمراض
الشرجية بصفة عامة، من أهمها:

  • الغذاء السليم، وكثرة تناول الأطعمة الغنية بالألياف، وكثرة تناول المرطبات والسوائل، والتقليل من تناول الأطعمة الجافة والأطعمة الحارة.
  • ممارسة الرياضة بصفة دورية، وعدم الثبات على وضع واحد للجلوس أو الوقوف لفترات طويلة.
  • الحرص على النظافة الشخصية، وإزالة الشعر الذي ينبت في منطقة الشرج أو في المناطق المجاورة لها بانتظام.
  • سرعة علاج حالات الإمساك المزمن والإسهال المزمن.
  • البعد عن الممارسات التي تؤدي إلى الانقباض الشديد في عضلات الشرج، مثل رفع الأحمال الثقيلة.

 

لماذا يعتبر مركز “جراحات كلينيك” واحدًا من أفضل المراكز الطبية لعلاج أمراض الشرج في مصر والوطن العربي؟

مركز “جراحات كلينيك” هو أقدم المراكز الطبية في مصر، المتخصصة في علاج أمراض الشرج بتقنيات الليزر المتطورة والمعتمدة عالميًا على أنها أفضل التقنيات العلاجية وأكثرها أمانًا وفعالية، كما أن المركز يعتبر واحدًا من أفضل مراكز جراحات الشرج في الوطن العربي،
لعدة عوامل، من أهمها:

  1. اتساع شريحة المنتفعين: حيث يغطي المركز بخدماته نطاقًا جغرافيًا ضخمًا، ويستقبل عددًا كبيرًا من الحالات من جميع دول الوطن العربي سنويًا، بخلاف عدد الحالات التي يستقبلها من كافة محافظات مصر، من شرائح عمرية واجتماعية مختلفة.
  2.  الطاقم الطبي المتميز: يقوم على تقديم الخدمات الطبية في مركز “جراحات كلينيك” فريق متكامل من الأساتذة المتخصصين في الجراحة العامة وجراحات الشرج والعلاج بالليزر، يترأسه الدكتور أحمد إبراهيم استشاري الجراحة العامة والمناظير وجراحات الشرج والعلاج بالليزر.
  3. الريادة والأقدمية: يعتبر مركز “جراحات كلينيك” أقدم المراكز المتخصصة في علاج أمراض الشرج بتقنيات الليزر المتطورة في مصر.
  4. سياسات طبية مريحة للمرضى: تراعي سياسات العمل في مركز “جراحات كلينيك” المتطلبات والاحتياجات والرغبات المختلفة للمرضى، ومن مظاهر ذلك: تخصيص مواعيد كشف وجلسات علاجية للسيدات مع طبيبة متخصصة، لمراعاة خصوصية المرضى واحترام رغباتهم.
  5. تعدد الخدمات الطبية: يقدم مركز “جراحات كلينيك” كافة الخدمات الطبية المتعلقة بأمراض الشرج، مثل: علاج البواسير والشروخ الشرجية والناسور الشرجي والعصعصي بالليزر.
  6. سهولة التواصل: يحرص فريق العمل بمركز “جراحات كلينيك” على تسهيل التواصل مع المرضى للحجز أو الاستفسارات أو حتى لتقديم الاستشارات الطبية، لذلك تتاح خدمات التواصل عبر قنوات مختلفة، منها: التواصل الهاتفي، والتواصل عبر تطبيق واتساب، والتواصل عبر الموقع الإلكتروني وصفحة فيسبوك، وغير ذلك.

ما هي الخدمات التي يقدمها الدكتور أحمد إبراهيم في مركزه الطبي “جراحات كلينيك”؟

يقدم الدكتور أحمد إبراهيم، استشاري الجراحة العامة والمناظير وجراحات الشرج والعلاج بالليزر، جميع الخدمات الطبية المتعلقة بأمراض الشرج، من خلال مركزه الطبي “جراحات كلينيك”، ومن أهم هذه الخدمات:

  1. علاج البواسير: باختلاف أنواعها ودرجاتها، باستخدام تقنيات الليزر المتطورة، دون حاجة إلى استخدام الفتيل الشرجي أو التدخل الجراحي، وذلك في جلسة علاجية واحدة تستغرق 10 دقائق تقريبًا، ويعود المريض بعدها سريعًا إلى حياته الطبيعية في اليوم التالي للجلسة مباشرة.
  2. علاج الشرخ الشرجي:  تتم عملية الشرخ بالليزر باستخدام تقنية الليزر المتطورة، دون فتيل شرجي أو تدخل جراحي وبلا أي آلام.
  3. علاج الناسور الشرجي: باختلاف درجاته في جلسة واحدة باستخدام تقنيات الليزر المتطورة.
  4. علاج الناسور العصعصي: باستخدام تقنيات الليزر التي تجنب المريض مخاطر الجراحة ومشاكلها، من طول فترة النقاهة اللازمة، وعدم التئام الجرح سريعًا، وغير ذلك.

وبخلاف الميزات المتعددة للعلاج بالليزر، فإن الميزة الأكبر لهذا العلاج أنه يحافظ على الأنسجة العضلية والعظمية المحيطة ولا يتسبب في الإضرار بها أو إتلافها، مما يجنب المريض العديد من المضاعفات السيئة لأنواع العلاج الأخرى، مثل: سلس البراز.

الناسور الشرجي